من فضلك قم بأيقاف مانع الاعلانات

أفضل الطرق للإقلاع عن التدخين في عام 2021!

يستقبل الكثير من الناس العام الجديد 2021 بخطط للإقلاع عن التدخين، وهناك أدلة أكثر من أي وقت مضى على أفضل الطرق لتعزيز فرص النجاح، خاصة في ظل جائحة كرونا “كوفيد-19”.
وفيما يلي الطرق المختلفة التي يقترح في العلم أنها تستحق التجربة، وفقا لتقرير نشره موقع “ساينس ألرت”.
اولا.الإرشاد السلوكي
تظهر الأدلة عالية الجودة من أكثر من 300 دراسة أجريت على أكثر من 250000 شخص، أن تلقي المشورة بشأن الإقلاع عن التدخين يزيد من معدلات الإقلاع على المدى الطويل.
ثانيا. الدعم عن بعد
ولم تجد الدراسات أي فرق واضح بين تأثيرات الدعم المقدم وجها لوجه، ومقابل الدعم عن بُعد – وعلى سبيل المثال، الاستشارة المقدمة عبر مكالمات الفيديو أو الهاتف المحمول .
وفي أدلة متزايدة على أن دعم الإقلاع عن التدخين الذي يُقدّم عبر الرسائل النصية قد يمكن أن يعزز معدلات عن الإقلاع عن التدخين.
ثالثا. المكافآت المالية للإقلاع عن التدخين .
وهناك أدلة جديدة عالية الجودة ومعروفة على أن البرامج التي تكافئ الأشخاص على الإقلاع عن التدخين بنجاح، وتزيد من النجاح على المدى الطويل. وقد يمكن أن تشمل هذه المكافآت: أموال أو قسائم للسلع أو الخدمات.
ويمكن تقديم هذه البرامج من خلال أماكن العمل، حيث يجد الكثير من الناس صعوبة في التفكير في الفوائد الصحية طويلة المدى للإقلاع عن التدخين.
رابعا. استخدام العلاج ببدائل النيكوتين بأمان
يمكن كتابته ووصفه من قبل المتخصصين في الرعاية الصحية، ولكن في العديد من المدن والبلدان متاح للشراء وبدون وصفة طبية من المتاجر والمحلات والصيدليات.
وقد تشير الدلائل والمعلومات إلى أن استخدام شكلين من أشكال العلاج ببدائل النيكوتين بدلا من أحدهما، يزيد من فرصك في الإقلاع عن التدخين – وعلى وجه الخصوص، باستخدام رقعة وبشكل آخر مثل العلكة أو كما يقولون ليدن او البخاخات أو المستحلبات.
خامسا. السجائر الإلكترونية الكهربائية.
وجدت مراجعة حديثة تغطي 50 دراسة وأكثر من 12000 شخص، أن السجائر الإلكترونية بالنيكوتين وربما تخفف وتساعد الناس على الإقلاع عن التدخين لمدة ستة أشهر على الأقل، وربما تعمل بشكل أفضل من السجائر الإلكترونية الخالية من النيكوتين وبدائل النيكوتين.
ولم تجد المراجعة الطبية ارتباطا بأضرار جسيمة. ومع ذلك، ما زلنا بحاجة إلى المزيد من الأدلة الموثوقة لنكون واثقين من تأثيرات السجائر الإلكترونية.
سادسا. الجمع بين الدواء والدعم السلوكي
وقد ظهرت الدراسات أن استخدام الدعم السلوكي والعلاج الطبي، الاستشارة والأدوية، يزيد من معدلات الإقلاع عن التدخين.
سابعا. قلل من تدخينك اليومي.
وظهرت الأدلة أنه إذا قمت بتقليل من كمية تدخينك اليومي، فمن المرجح أن تتمكن وتنجح في الإقلاع عن التدخين على المدى الطويل.
وعندما تكون مستعدا لمحاولة الإقلاع عن التدخين تماما، فكّر في استخدام طريقة أو أكثر من الطرق المذكورة أعلاه.
وربما تنجح معك اي طريقة من الطرق، لا تحبط نفسك إذا حاولت الإقلاع عن التدخين من قبل ولم يستمر. وقد تمكن الكثير من الأشخاص الذين حاولوا دون جدوى الإقلاع عن التدخين، في النهاية من ذلك.
وقد يستغرق الأمر عدة مرات لمحاولة الإقلاع عن التدخين نهائيا، وهناك طرق أكثر من أي وقت مضى لمساعدتك على الإقلاع عن التدخين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى